الرئيسية / اخبار / أخبار اليمن / صور .. حفل فني في عدن عشية مليونية ” الوفاء للإمارات ” حشود جماهيرية تتدفق إلى مدينة المعلا في عدن

صور .. حفل فني في عدن عشية مليونية ” الوفاء للإمارات ” حشود جماهيرية تتدفق إلى مدينة المعلا في عدن

 

#جريدة_السلام خاص.. #عدن

شهدت مديرية المعلا في العاصمة المؤقتة عدن، مساء الأربعاء، حفلا فنيا و تدفقا لحشود جماهيرية من مختلف المحافظات الجنوبية، وذلك عشية فعالية الوفاء للإمارات الذي دعى إليها أنصار المجلس الانتقالي الجنوبي.

وتخلل الحفل عدد من الفقرات الغنائية والراقصة التي تتغنى بدولة الإمارات و مواقفها الكبيرة تجاه اليمنيين.

وتدفق عشرات الوفود القادمة من مختلف المديريات والمدن الجنوبية إلى باحة شارع “الشهيد مدرم” في المعلا بعدن الذي سيحتضن فعالية “مليونية الوفاء للإمارات”.

وقال المواطن ” علي سعيد” أنه وصل الساحة التي تدفق إليها مئات المواطنين منذ ساعات مبكرة، الأربعاء، للمشاركة في الفعالية والتعبير عن حب وتقدير للمواقف الإماراتي الصادق في إنقاذ سكان المناطق المحررة.

واضاف سعيد: ” نشكر دول التحالف العربي على ما قدموه لأبناء الجنوب، وعلى تدخلهم في الأوقات الحرجة لإنقاذ السكان من إرهاب مليشيا الحوثي وسطوة هجمة الإخوان والتنظيمات الإرهابية” .

وذكر أن هذه رسالة شعبية لمن اختاروا الخيارات الخاطئة، خيارات إيران و تنظيم الحمدين وتركيا وهي لا يمكن أن تطبق بالواقع الجنوبي أو اليمني أو العربي.

بدوره، قال محمد عبدالله، وهو أحد القادمين من بلدات يافع (شمال شرق عدن) إنه يشارك أبناء الجنوب هذه الزخم الشعبي وهم يقدمون الوفاء للأوفياء الذين قدموا أرواحهم رخيصة من أجل البلاد.

وفي رسالته، عبر عبدالله استمرار دول التحالف ودولة الإمارات تحديدا في موقفها الحازم ضد مؤامرات تنظيم الإخوان الإرهابي المدعوم قطريا.

وصباح الخميس، يحيي أبناء المحافظات الجنوبية ذكرى هجوم صافر الغادر ويلتفون كحزام إلى جانب التحالف والإمارات ضد مؤامرات الإخوان وقطر في مليونية شعبية تمتد من عدن إلى المكلا .

Comments

هنا تستطيع ان تترك تعليقا عبر حسابك في الفيسبوك دون إدخال الاميل او البيانات الخاصة بك

عن Shefa Alafari

شاهد أيضاً

قيتاجو ردا : أبي احمد هو ميكانيكي مبتدئ لم يتمكن من فك براغي السياسة فيجب إنشاء منصة وطنية لتجميع السيارة السياسة .

خلال المقابلة التي أجريت مع السيد قيتاجو ردا  مستشار رئيس اقليم تجراي وزير اعلام سابق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.