“قم بتغطية راسك حتى لا يكون غضب السماء فوقك”

تقول معتقدات التلمود-(قم بتغطية راسك حتى لا يكون غضب السماء فوقك)وعندما قتل جنرال الحرب الإسرائيلي إسحاق رابين،جلس زعماء العالم وصناع القرار في المسرح الدولي وعلي رؤوسهم القلنسوة اليهودية،لقد جلبت سطوة اليهود ونفوذهم الإقتصادي والإعلامي زعماء الدول الصناعية الكبري لحضور الجنازة،كذلك هرح اليها بعض زعماء العرب مجبرين ومطاطئ الرؤوس!”ولحد الساعة قتلت إسرائيل 36171 إنسان!ولحد الآن لم نري مسؤولا عربيا يتحدث بحرقة ومسؤولية!ولحد الساعة لم نري وفدا عربيا يصل الي معبر رفح!والذين تدافعو الي إسرائيل لحضور جنازة الجنرال الهالك رابين لم يفكروا بالوقوف مع الضحايا الفلسطينيين الذي يرتفع يوما بعد يوم!ولم يفكر العرب أيضا بما فكرت به دولة جنوب إفريقيا التي أوصلت قضية فلسطين الي العالم من خلال محكمة العدل الدولية.شكرا لجنوب إفريقيا،وشكرا لقادتها،وشكرا لشعبها المساند لقضية فلسطين.

Comments

هنا تستطيع ان تترك تعليقا عبر حسابك في الفيسبوك دون إدخال الاميل او البيانات الخاصة بك

عن Ibarhim Ali

شاهد أيضاً

وهل نحن في”ملة الخصيان”؟

أكبر إنجاز يتفاخر به العرب والمسلمين،هو التظاهر بممارسة الشعائر الدينية،والتدافع نحو بيت الله الحرام في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.