الرئيسية / مقالات / ما هي علاقة العفر بالشيعة؟

ما هي علاقة العفر بالشيعة؟

في هذه الليلة المباركة،وفي هذا الصباح المبارك،وفي هذه الساعة المباركة،سأتناول مذهب الشيعة،وما دفعني الي هذا الموضوع هو ما يقوله البعض عن هذا المذهب،الذي تتعبد به ثاني أكبر طائفة في العالم،وهذا المذهب لا يفترق كثيرا عن المذاهب الأخري.وقبل أن نتهم الشيعة بالخروج عن الإسلام يجب علينا كمسلمين أن نقرأ عن هذا المذهب بموضوعية بعيدا عن التعصب الديني.وهناك كتب كثيرة،ودراسات متنوعة لمفكرين كبار في العالم العربي والإسلامي ومن بين هذه الكتب كتاب العلامة الكبير المجاهد الشيخ محمد مرعي الأمين الأنطاكي،مولدا
والحلبي نشأة،والأزهري تخرجا،والشافعي مذهبا،والشيعي الأصولي خاتمة بفضل كتاب المراجعات للإمام الراحل السيد عبدالحسين شرف الدين.وهناك كتاب آخر:”منهج في الإنتماء المذهبي”تأليف صائب عبدالحميد.ومن يقرأ هذا الكتاب يتعلم كيف يأخذ العلم بعد يقين ودراسة ومعرفة،كما يتعلم فيما بعد كيف يترك العناد والكبرياء التي يسلكها العامة عندنا في جيبوتي دون علم.وهناك كتب قيمة كثيرة تستحق المطالعة لمعرفة هذا المذهب الكبير،ومن المؤسف جدا أن نتهم الشيعة بما ليس فيهم،وأنا هنا لا أتحدث عن الشيعة،بل أتحدث عن المذهب كمذهب مثل بقية المذاهب الكبيرة.إذن هل من المنطق أن نجيز قتل الإنسان لأنه شيعي؟إذن هل يجوز لنا كمسلمين وكسنة أن نجيز قتل العفر،لأنهم من الشيعة؟!ومتي أصبح العفر شيعة؟!وما هي علاقة العفر بالشيعة؟وهل يصبح الإنسان شيعيا متي ما تمسك بأرضه وعرضه؟وهل يصبح الإنسان شيعيا متي ما دافع عن ترابه؟ولماذا نصطنع العلل والأعذار لقتل الناس؟ولماذا نجعل هذه الأعذار شرعية؟!كل هذه الأسئلة وغيرها من الأسئلة دفعتني الي النزول في بحر عميق يتطلب كثيرا من المعرفة والمطالعة والتدقيق والدقة،ولولا الجهل والجهال لما تطرقت الي هذا المذهب لأنه موضوع متشعب،وفيه الكثير من الإنعطافات التاريخية،وفيه الكثير من الإنصدامات والخلافات،وكل ذلك يتطلب المعرفة والعلم،بعيدا عن الجدال الذي تديره جهات شبه أمية خرجت علينا في الآونة الآخيرة علي التواصل الإجتماعي،وكل ذلك يتطلب رؤية وبصيرة ونظرة ثاقبة.إذن موضوع الشيعة أكبر من العقول التي تتصارع في القنوات التافهة،وكذلك قضية العفر وعيسي ليس لها علاقة بمذهب الشيعة.لا العفر يعرفون مذهب الشيعة،ولا الشيعة يعرفون العفر.والذين يتحدثون عن الشيعة عن جهل أذكرهم بقول رسول الله صلي الله عليه وسلم لعمار:يا عمار إذا رأيت عليا قد سلك واديا وسلك الناس غيره فأسلك مع علي،ودع الناس،فإنه لن يدلك علي ردي،ولن يخرجك من هدي”*
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
*أخرجه الديلمي عن عمار وأبي أيوب كما في أول ص،من الجزء6 الكنز

Comments

هنا تستطيع ان تترك تعليقا عبر حسابك في الفيسبوك دون إدخال الاميل او البيانات الخاصة بك

عن Ibarhim Ali

شاهد أيضاً

هل يرجع الحكم في إثيوبيا الي أمهرة الممسكين بمكامن السلطة؟

شهدت إثيوبيا يوم الإثنين الماضي ولادة حكومة جديدة بقيادة آبي أحمد الذي جاء الي السلطة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.