الرئيسية / اخبار / أخبار إرتريا / الذكرى الثلاثين لتحرير ارتريا

الذكرى الثلاثين لتحرير ارتريا

يحتفل  الشعب الارتري اليوم 2021/5/24  بمرور ثلاثين عاما علي الاستغلال من الاستعمار الأثيوبي  الذي استمر  خمسين عاما  تقريبا ، ولقد ناضل الشعب الارتري بكل الطرق السلمية والعسكرية ،وقد اطلق المناضل ادريس حامد عواتي ورفقائه عام 1961 اول شرارة لبدء النضال المسلح من  الاستعمار الاثيوبي  وذلك تحت راية جبهة التحرير الارترية  ،وقد مرت الثورة الارترية بمراحل مختلفة من الضعف والقوة، حيث حققت مكاسب كبيرة في بداية الامر  واستطاعت السيطرة علي عدة مناطق من تراب ارتريا ، ثم استعمل النظام الأثيوبي كل ما يملكه من قوة  ضد الثوار ،واستخدم سياسة الأرض المحروقة  التي نتج عنها ارتكاب مجازر في حق الانسان الارتري  وتبعها التشريد والتجويع لتستفحل معاناة الارتريين بكل جوانب الحياة ،ولكن جبهة التحرير الارترية عادت بقوة لتسيطر علي الارياف وعلي بعض المدن ،ولكن سيطرتها  كانت لا تدوم طويلا بسبب  الاختلافات الداخلية والانقسامات بين مكوناتها المختلفة وكذلك لعدم توفر الدعم اللازم من الحكومات الغربية، مما ادي الي انحسارها  وتركها الساحة  للجبهة الشعبية  وهي العدو  اللدود  لجبهة  التحرير ،وقد اكملت جبهة الشعبية ضرب الثورة وتحررت البلاد في عام 1991/5/24م وبعد التحرير  تنكرت الجبهة الشعبية لكل المكونات الاريترية وعملت علي اقصاء كل من لاينتمي اليها، ثم  ادخلت البلاد في حروب لا متناهية مع دول الجوار،وخنقت الشعب سياسيا واقتصاديا وفكريا ،حتي صار النظام الارتري رمزا للديكتاتورية والاجرام .

Comments

هنا تستطيع ان تترك تعليقا عبر حسابك في الفيسبوك دون إدخال الاميل او البيانات الخاصة بك

عن Saganto maqne

شاهد أيضاً

خطوة اخري ناجحة للديمقراطية الصومالية

يوم الاحد الماضي ال 15 من شهر مايو  2022 , تم انتخاب. الرئيس حسن شيخ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.