الرئيسية / مقالات / أصحي يا نايم وحد الدايم،أصحي يا نايم وحد الله.

أصحي يا نايم وحد الدايم،أصحي يا نايم وحد الله.

يتوقع بعض المحللين السياسيين أن الرئيس غيلي لن يقدر علي الإستمرار في قيادة الشعب،الذي هو قائده منذ زمن بعيد.ربما يقرأ غيلي ما يدور في الشارع الجيبوتي جيدا ككونه رجل أمن يقظ وحذر،لكن من حوله من المتفائلين بقدرته علي البقاء هم من يقولون له:رشح نفسك لفترة خامسة،دون أن ينتبهوا الي تغييرات سياسية طرأت علي الساحة السياسية الجيبوتية.هكذا يختلف المتشائمون مع الجانب المتفائل الذي يبالغ في قدرات الحزب الحاكم في جيبوتي،وليس من بين هذا الفريق رجل واحد يقدم للرئيس نصيحة واحدة لتغيير سياسته لإنقاذ  الوطن إقتصاديا وسياسيا وتعليميا وصحيا،لأن سيادته لا يحب أن يشاركه أحد في اللعبة السياسية في الميدان،ودور طاقمه السياسي في الدولة مقتصر علي التطبيل والتأييد الغشيم،ومثلهم هنا كمثل متفرج يتابع المبارآة من المدرج.إذن لا نعلم كيف سيخرج غيلي من الميدان،ومتي سيخرج؟هل سيعلن ترشحه لفترة خامسة،أم أنه سيكتفي بما حصل عليه لينسحب بسلام؟نتمني أن يكون الرئيس راضيا بما قسمه الله له،والذين غالوا بطموحاتهم حدود الواقع دائما يخسرون ما جمعوه من ثروة وشهرة في عالم السياسة!يبدوا لي أن الرئيس غيلي بحاجة ماسة الي إستشاريين ذو خبرة سياسية لتوضيح الحالة السياسية التي يمر به الوطن،لتتضح الأزمة أمام الرئيس بوضوح تام،وعلي وزير خارجيته مثلا أن يقوم بإيصال الرسالة الي الرئيس إن كان مستشاريه مقصرين في مساعدته..وعدم المصارحة والمساواة والمشاركة السياسية هو الذي أوصل جيبوتي الي ما نحن عليه اليوم.فهل ينهض وزير الخارجية الجيبوتي محمود علي يوسف،ليقول من رئيسه:أصحي يا رئيس وحد الله،أصحي يا رئيس أترك السلطة،علي طريقة المسحراتي الذي يقول:أصحي يا نايم وحد الدايم،أصحي يا نايم وحد الله.

Comments

هنا تستطيع ان تترك تعليقا عبر حسابك في الفيسبوك دون إدخال الاميل او البيانات الخاصة بك

عن Ibarhim Ali

شاهد أيضاً

هل هناك من هو أعظم من النبي محمدا؟

بالرغم من أن فرنسا دولة كبيرة وعظيمة،الا أن تصرف رئيسها الطرطور نال من مقامها كدولة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.