الرئيسية / اخبار / أخبار إثيوبيا / جوهر محمد  يتهم الحكومة بمحاولة  تصفيته والشرطة الإثيوبية  تنفى.. شباب قيروا  يهتفون  ب يسقط أبي احمد 
حرق كتاب أبي احمد .

جوهر محمد  يتهم الحكومة بمحاولة  تصفيته والشرطة الإثيوبية  تنفى.. شباب قيروا  يهتفون  ب يسقط أبي احمد 

#جريدة_السلام – أديس أببا :-
تقرير شفا العفري
إتهم جوهر محمد السلطات الإثيوبية بمحاولة تصفيته بيد الغوغاء ، ذلك بعد أن اصدر مسؤول بالشرطة أمرا بسحب الحرس الخاص بمنزله امس الثلاثاء بمنتصف الليل دون أي توضيح أو اخطار للناشط جوهر محمد الذي يعتبر الزعيم الروحي لجماعة قيروا الذين ساهموا في إسقاط الحكم السابق.
قال جوهر “ لاحظ الأمن الخاص بي استعداد الحرس للمغادرة المنزل و تركه دون حراسة، وعندما سألوهم عن السبب، كان ردهم انهم يغادرون لغرض اجراء تدريبات.
أثارت الخطوة شكوك ألأمن الخاص بجوهر فاضطروا إلى إيقاظه من النوم لإخطاره بخطورة الوضع، حيث اتصل بدوره بقائد الحرس الذي لم يذكر اسمه .
كتب جوهر بصفحته “ اتصلت بالقائد اطلب التوضيح ، وقال لي مباشرة انه يجرى اجراءا روتينيا ، وسوف يتم استبدالهم بأخرين ،. وعندما ضغطت عليه وسألته لماذا لم يجري هذه التغييرات بالنهار كما جرت العادة، ولماذا بمنتصف الليل ؟ ، حينها انهار الرجل واعترف بأنه يتبع الأوامر وذكر اسم الشخص الذي اصدر الأوامر “
قامت مجموعة شباب قيروا إثر الحادث وبعد ان نشر جوهر الخبر بغلق الطرق المؤدية إلى الحي الذي يوجد به منزل محمد جوهر ،، كما قامت مجموعة منهم بحرق الكتاب الذي ألفه أبي احمد والذي يحمل إسم مدمر “ التناغم “ في اديس اببا ، كما حصلت صدامات بين أنصار أبي احمد وانصار جوهر في مدينة أداما حاضرة اقليم اروميا.
من جهتها نفت الشرطة الفدرالية، ما تردد من اتهامات حول نيتها القبض على جوهر. وقال انداشاو طاسو المفوض العام للشرطة الفيدرالية الإثيوبية، في مؤتمر صحفي عقد بالعاصمة أديس أبابا، تم بثه علي التلفزيون الإثيوبي اليوم الأربعاء 23 أكتوبر ،“ إن الاحتجاجات وإغلاق الطرق التي شهدت البلاد كان سببها الرسالة التي وجهها الناشط السياسي جوهر محمد ، لأتباعه ، حيث زعم “ان الشرطة تنوى القبض عليه و ان هناك محاولة للهجوم على منزله “
وأضاف طاسو ،“ أن الشرطة لم تتخذ أي إجراءات تجاهه لا من قبل أفراد الشرطة ،أومن أي جهة حكومية ولم تتخذ أي إجراءات ضد جوهر ، داعيا المجتمع إلى إدراك الحقيقة وتحرى المعلومة الصحيحة.
ووجه طاسو ، الأوامر إلى المسؤولين في مختلف البلاد إلى القيام بفتح الطرق المغلقة في جميع أنحاء البلاد ، منوها إلى أن الشرطة الفدرالية تقوم بواجبها لاحترام القانون وسيادته، و أن الجميع عليه أن يعمل لحماية السلام الذي بدأت تشهده البلاد .
تساءل محمد جوهر في تعليق نشره بصفحته الخاصة عن السبب وراء محاولة سحب الحرس من منزله بمنتصف الليل حيث قال “ لماذا كانوا يحاولون إزالة الأمن الخاص بي في الليل؟ قاموا في السايق بتغيير االحرس وكان الروتين يقتدي حينها إما الاتصال بي شخصيا من قبل المسؤولين او يتم إخطاري بتفاصيل التغيير ، اذا ما الذي تغير الآن؟
ويضيف جوهر “ إذا كانوا يرغبون في القبض عليا ،كان بإمكانهم استدعائي فقط أو اعطاء الأمر للشرطة .
ووفقا لجوهر انه اتصل بالمسؤولين للحصول على شرح، لكن كل القادة السياسيين والأمنيين تقريبا نفوا معرفتهم بأي شي حول ذلك.
لكن طاسو أكد أن الشرطة الإثيوبية كانت تقوم بحماية الناشطين سياسيين منذ فترة طويلة ،ولكن بعد عودة الامن السلام في البلاد تم سحب الحرس من الأفراد السياسيين والناشطين السياسيين الذي عادوا من المهجر .
أدت الصدامات في مدينة أداما بين مؤيدي رئيس الوزراء ابي احمد ومؤيدي الناشط السياسي جوهر محمد الى مقتل احد الشباب علي قارعة الطريق ،وتواصل الاحتكاكات والصدامات بين بعض شباب في اديس اببا ومؤيدي الناشط جوهر محمد في عدة مناطق في اطراف اديس اببا مثل منطقة نقلنطو ،و منطقة كارا قوري،بياسا .
علي خلفية احداث اديس أببا دعى حزب اورومو الديمقراطي العضو في الائتلاف الحاكم، الى اجتماع عاجل بغياب رئيس الحزب أبي أحمد وتواجده في روسيا .
من جانبها ردت مفوضية الشرطة التابعة لاقليم اوروميا ، والعاصمة أديس أببا (فينفني) حيث قال مفوض شرطة أوروميا ،أن ، إن شرطة أوروميا سوف تقدم كل التضحيات اللازمة لجعل التغيير ممكنًا.
وفي بيان عن الحادث الذي وقع الليلة الماضية ، قال المفوض إن شرطة أوروميا ستعمل على جعل أوروميا مستقرة من خلال حماية الأفراد مثل جوهر محمد وشعب أورومو.
وصرح “ أن هناك أطرافًا في المشكلة، سوف نعمل على محاكمة أولئك الذين يقومون بالحيلولة دون حماية مصالح شعب أورومو.
وأثنى المفوض على شعب أورومو وشباب قيرو والأشخاص الذين يعملون على تهدئة القضية، كما أعرب المفوض عن تعازيه العميقة في الخسائر في الأرواح والممتلكات في أعقاب الأزمة.
ودعا المفوض الشعب للحفاظ على السلام من خلال العمل جنبا إلى جنب مع قوات الأمن.
… http://bit.ly/2N4TQxb

حرق كتاب أبي احمد .

Comments

هنا تستطيع ان تترك تعليقا عبر حسابك في الفيسبوك دون إدخال الاميل او البيانات الخاصة بك

عن Shefa Alafari

شاهد أيضاً

“سيداما” قومية إثيوبية لها رثها حققت مطالب خاصة بها بأنشاء أقليم

“سيداما” قومية إثيوبية لها أرثها حققت مطالب خاصة بها بأنشاء أقليم بقلم/ أنور إبراهيم (كاتب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.