الرئيسية / مقالات / ابراهيم علي / المتهم بريئ،حتي تثبت إدانته.

المتهم بريئ،حتي تثبت إدانته.

تؤكد المعلومات الواردة من إقليم العفر إعتقال المسؤول الأول من جمعية تنمية الرعاة المعروفة ب ABDA،وهي معنية بمساعدة المحتاجين في إقليم العفر.وإعتقال السيد إسماعيل جاردو قد يعرقل عمل الجمعية التي أسستها السيدة الأسترالية المعروفة بإسم مالكة في التسعينات.وهذه المنظمة الإنسانية تقدم ما يمكنها لإغاثة اللاجئيين وتقدم الخدمات الضرورية لهم حتي عودتهم الي إرتريا وجيبوتي.والمجموعة التي كان يديرها السيد جاردوا لديها خبرة بالشؤون الإجتماعية،ولديها أيضا تجهيزات لوجستيكية مثل سيارات الإسعاف والمعدات الطبية.وتعتني أيضا بصحة المواشي من أجل الوقاية من الأمراض التي تتعرض لها الحيوانات في المنطقة العفرية،مثل الأمراض التي تنقلها الحشرات.لتعزيز النظم البيطرية.وكذلك نشر المعلومات العلمية من خلال تقديم دورات تدريبية.وهذه المنظمة تحظي بمصداقية كبيرة في المنطقة لقربها من المجتمع،وتمتلك خبرة كبيرة أيضا في إدارة الأزمات كما تساهم في تقديم يد العون لبعض العوائل الفقيرة لمساعدة أطفالهم في دفع تكاليف الدراسة.ومن هنا نطالب بإطلاق سراح السيد إسماعيل جاردوا ليعود الي خدمة شعبه في إقليم العفر.المتهم بريئ،حتي تثبت إدانته.

*وبفضل هذه الجمعية قل عدد المصابين بمرض الأيدز.
*وبفضلها أيضا نقص عدد المصابين بمرض السل في إقليم العفر.
*وكذلك عملت لفترة طويلة لمكافحة الأمية،وتطوير اللغة العفرية.

Comments

هنا تستطيع ان تترك تعليقا عبر حسابك في الفيسبوك دون إدخال الاميل او البيانات الخاصة بك

عن Ibarhim Ali

شاهد أيضاً

الحرية والعدالة

في الآونة الآخيرة نشهد إنتقاصا كبيرا لحقوق الإنسان في جمهورية جيبوتي،وبالتالي نعبر عن إستيائنا الصريح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.