الرئيسية / اخبار / أخبار الصومال / إلواد إلمان.. ناشطة صومالية في قائمة مرشحي جائزة نوبل 2019

إلواد إلمان.. ناشطة صومالية في قائمة مرشحي جائزة نوبل 2019

إلواد إلمان، واحدة من 4 بنات لناشط السلام البارز الراحل المان علي أحمد، أصبحت اليوم في قائمة أبرز المرشحين لجائزة نوبل لعام 2019.

وتحمل الشابة الصومالية إرث والدها إلى الأمام، وهي ناشطة اجتماعية صومالية – كندية تعمل في مركز إلمان للسلام وحقوق الإنسان في مقديشو إلى جانب والدتها فرتون آدم، مؤسسة المنظمة غير الحكومية.

وانتقلت إلمان إلى الصومال من كندا في عام 2010  للالتحاق بوالدتها لمواصلة مسار والدها في الدفاع عن السلام في البلاد من خلال دعم الفئات الضعيفة المتضررة من الحرب الأهلية التي استمرت أكثر من عقدين.

يُذكر أن إلمان ووالدتها حصلتا على عدّة جوائز سابقة، بينها جائزة شباب إفريقيا لعام 2016.

وقُتل والدها إلمان علي أحمد الذي عُمد بوالد السلام، في عام 1999 في مقديشو، وواصلت من بعده زوجته في أداء مهمته، وكان جُل اهتمامهم في إسقاط السلاح وعودة الأطفال إلى المدارس بعد سنوات الصراع.

وتوسعت المنظمة التي تديرها الشابة مع والدتها لتشمل تقديم خدمات تساعد فئة النساء التي تعاني الاعتداء الجنسي، والتنمية والمهارات والقدرات وغيرها في المجالات المختلفة.

وتمكّنت المنظمة من دعم الشباب والشابات من خلال التدريب على المهارات المهنية والاندماج ودعم المنشقين من الجماعات المتطرفة ومساعدة ضحايا الاعتداء الجنسية والاغتصاب في الصومال.

وعملت إلمان سابقًا في العديد من المنظمات الدولية بينها مستشارة الأمين العام للأمم المتحدة ولعبت دورًا أساسيًا في تأليف برنامج عمل الشباب لمكافحة التطرف العنيف.

وإلى جانب جائزتها الإفريقية عام 2016 إلا أنها اختيرت أيضًا من بين أكثر 100 شخص تأثيرًا في إفريقيا لعام 2019.

وهناك 301 مرشحًا لجائزة نوبل للسلام لعام 2019 ، منهم 223 من الأفراد بينهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب و 78 من المنظمات، ومن المقرر الكشف عن الفائزين الشهر المقبل.

وجائزة نوبل، هي مجموعة من ست جوائز دولية سنوية تمنحها عدة فئات من قبل المؤسسات السويدية والنرويجية تقديراً للأكاديميين والمثقفين أو للتقدم العلمي والحقوقيين والناشطين في مجالات بارزة.

وحصد الأفارقة من شتى دول القارة  على خمس جوائز فقط من ست مجالات مختلفة لجائزة نوبل: السلام، الفيزياء، علم وظائف الأعضاء أو الطب والأدب والكيمياء.

وأشهر فائز بجائزة نوبل للسلام من الأفارقة كان نيلسون مانديلا (1918 – 2013) وهو أول رئيس منتخب ديمقراطيا في جنوب أفريقيا، ولقد لعب دورا رئيسيا في إلغاء قوانين الفصل العنصري. ولقد حصل على جائزة نوبل للسلام عام 1993 مع الرئيس فريديريك ويليم دي كليرك.

Comments

هنا تستطيع ان تترك تعليقا عبر حسابك في الفيسبوك دون إدخال الاميل او البيانات الخاصة بك

عن Shefa Alafari

شاهد أيضاً

تفنيد الادعاءات الإعلامية والسياسية المصرية بملف سد النهضة

نور طاهر الكاتب والمحلل السياسي صعد الإعلام المصري في الاونة الأخيرة حملة شعواء ضد إثيوبيا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.