الرئيسية / اخبار / أخبار جيبوتي / جيبوتي: كينيا شديدة الخطورة ولا يمكن الوثوق بها فيما يخص الأمن الإقليمي
وزير الخارجية الجيبوتي محمود على يوسف

جيبوتي: كينيا شديدة الخطورة ولا يمكن الوثوق بها فيما يخص الأمن الإقليمي

#جريدة_السلام – جيبوتي :- شن وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي  الجيبوتي محمود علي يوسف هجوما شرسا على كينيا امس الاربعاء في إطار حملته لكسب أصوات من اجل الحصول علي مقعد غير دائم بمجلس الامن .

تواصل جيبوتي جهودها لتأمين مقعد الاتحاد الأفريقي بمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ، بعد أن خسرت تأييد  دول الاتحاد الأفريقي مؤخرًا في إطار سعيها لكسب منافسة  ضد كينيا .

نقلت اذاعة  BBC   القسم الصومالي عن  وزير خارجية الجيبوتي   قوله في معرض حديثه مع االسفراء الاجانب في بلده ” إنه  لا يمكن الوثوق بكينيا و قال أن هناك صراعا قويا بينها وبين الصومال .

وأعرب  محمود علي يوسف ، للسفراء الأجانب في بلاده بشأن مسألة ترشيحها لشغل مقعد دائم في مجلس الأمن ، عن أمل بلاده  إلى كسب أصوات تلك الدول.

وقال الوزير “جيبوتي تعتقد أنه من الصواب بذل الجهوده لتأمين مقعد مجلس الأمن ، ونحن بحاجة إلى دعم بلدانكم  لترشيحنا.”

وأضاف ” إذا حصلت كينيا على المقعد فسوف يؤثر ذلك على النزاعات بينها وبين الصومال، و نتوقع أيضًا أن تشكل كينيا تهديدًا خطيرًا للصومال ، وقد يتدهور الوضع بين البلدين ويتصاعد“.،

 وتصاعدت حدة تصريحاته تجاه كينيا حيث  قال “هذا البلد شديد الخطورة ولا يمكن أن يحمي مصالح المنطقة والقارة والصالح العام ، 

ولم تصدر ، على هذا التصريح ، أي ردود من حكومة نيروبي حتى الساعة  .

 

Comments

هنا تستطيع ان تترك تعليقا عبر حسابك في الفيسبوك دون إدخال الاميل او البيانات الخاصة بك

عن Shefa Alafari

شاهد أيضاً

“سيداما” قومية إثيوبية لها رثها حققت مطالب خاصة بها بأنشاء أقليم

“سيداما” قومية إثيوبية لها أرثها حققت مطالب خاصة بها بأنشاء أقليم بقلم/ أنور إبراهيم (كاتب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.