الرئيسية / اخبار / أخبار اليمن / وزير خارجية حكومة الشرعية يرفض مهمة حفظ سلام تابعة للأمم المتحدة في الحديدة

وزير خارجية حكومة الشرعية يرفض مهمة حفظ سلام تابعة للأمم المتحدة في الحديدة

قال وزير خارجية الحكومة الشرعية اليمنينة رئيس الوفد خالد اليماني لوكالة رويترز إن مدينة الحديدة الساحلية ينبغي أن تكون تحت سيطرة الحكومة المعترف بها دوليا مضيفا أن الحكومة مستعدة لقبول دور للأمم المتحدة في الإشراف على الميناء.

وقال اليماني، وهو أيضا رئيس وفد الحكومة في محادثات سلام مع الحوثيين في السويد، إن الحكومة مستعدة للقبول ببقاء عائدات ميناء الحديدة في فرع البنك المركزي بالمدينة.

من جانبه قال عضو الوفد الحكومي في مشاورات السويد البرلماني علي عشال “للحديدة نت” : نرفض أي حل هجين ينتقص من السيادة الوطنية للبلد فيما يخص ملف مدينة الحديدة ، ووفد الحكومة مع كل المبادرات التي قدمت حول ميناء الحديدة منذ 2015 حتى الآن لما للحديدة من أهمية كبيرة في التخفيف من المعاناة الإنسانية واعتبارها منفذ هام لاستقبال البضائع والمساعدات الإنسانية.

مضيفاً أن الوفد الحكومي أنهى ملاحظاته بشأن المبادرة المقدمة من قبل المبعوث الأممي مارتن جريفيث وسلمها له وبانتظار ماسيخرج به الطرف الإنقلابي.

وذكرت قناة الميادين عن مصدر مطلع رفض وفد الحوثيين مقترح المبعوث الأممي بشأن الحديدة.

وقدم المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث مقترحاً بشأن مدينة وميناء الحديدة (غربي البلاد)، يتكون من13 بنداً تتمحور حول التهدئة ووقف إطلاق النار في مدينة الحديدة، وتسليم ميناءي الحديدة والصليف، وانسحاب الأطراف المسلحة من المدينة.

وتنص الخطة على وقف شامل للعمليات العسكرية في المدينة بما فيها الضربات الجوية والصواريخ والطائرات المسيرة وانسحاب جميع الوحدات العسكرية التابعة للقوات المشتركة والقوات الحوثية خارج المدينة ومينائها وميناء الصليف ورأس عيسى.
كما شددت على وقف استقادم أي تعزيزات للطرفين.

وأكد غريفيث في خطته على «انسحاب متزامن لكافة الوحدات والقوات الحوثية والمجموعات العسكرية لخارج مدينة الحديدة وموانئها. وتشكيل لجنة امنية وعسكرية موحدة ومتفق عليها من الطرفين وبمشاركة الامم المتحدة للإشراف على تنفيذ الترتيبات الامنية. وانهاء أي مظاهر مسلحة في الميناء».

وأشار إلى أن تكون مسؤولية أمن منطقة الميناء مقتصرة على جهاز خفر السواحل وحرس المنشآت بإدارتهم المعينة قبل سبتمبر 2014، على أن تنسحب كافة التشكيلات العسكرية والأمنية الأخرى من منطقة الميناء.

وطالب الحوثيين بتسليم خرائط الألغام للمدينة والموانئ.

Comments

هنا تستطيع ان تترك تعليقا عبر حسابك في الفيسبوك دون إدخال الاميل او البيانات الخاصة بك

عن المحرر المحرر

شاهد أيضاً

وزير دفاع حكومة صنعاء في زيارته الميدانية يخذر من العواقب إذا استمرت دول العدوان في جرائمها.

جريدة السلام – متابعات خاصة . قام وزير الدفاع في حكومة الانقاذ الوطني بصنعاء اللواء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.