الكاتب / انور ابراهيم
الرئيسية / مقالات / انور ابراهيم / سوق مركاتو معادلة إقتصادية صعبة

سوق مركاتو معادلة إقتصادية صعبة

سوق مركاتو معادلة اقتصادية صعبة
انور ابراهيم احمد(كاتب اثيوبي )
اثيوبيا – اديس اببا

تعتبر منطقة مركاتو والتي تتوسط احياء العاصمة الاثيوبية اديس اببا تعتبر من اكبر الاسواق الاقتصادية في القارة الافريقية اذ يقع السوق وسط المنطقة القديمة لاديس اببا او ان صحا ان نقول انها مدينة قائمة بذاتها بها كل المعالم الثقافية والاجتماعية والاقتصادية هذه الضاحية فريدة من نوعها في كل شئ من ناحية معيشة الناس والحياة الاجتماعية والاقتصادية والتنوع الذي تحتويه.

عصب اثيوبيا الاقتصادي

مركاتو في جوجل

بالرغم من كونه اكبر سوق اقتصادي وتدخل اليه بضائع بملايين الدولارات ومختلف انواع البضائع ومن شتئ بقاع الارض اذ تجد (الصيني والهندي والاوربي والخليجي والافريقي )وبها اكبر البنوك والمتاجر وكبري الشركات العالمية واسماء الماركات العالمية المعروفة الا انها ايضا تضم افقر الاحياء بداخلها ووسط تلك المتاجر اذ توجد احياء الصفيح ومنازل الفقراء والمعدومين وتخرج يوميا العديد من الشاحنات المحملة بالبضائع لكافة المدن الاثيوبية والى دول الجوار اذ تصل حتي الحدود الجيبوتية والصومالية والسودانية .
وكذلك بها مختلف انواع البيئات التي قد لاتجدها الا في اثيوبيا وضاحية مركاتو فقط وقد تجد بها ايضا عدد كبير من المتسولين والفقراء وفي نفس الوقت افخم انواع السيارات وتجار العملة والجملة ورجال الاعمال من مختلف انحاء البلاد والذين يعقدون مختلف الصفقات بداخل احيائها .

مناطق عريقة داخل السوق

وكذلك هنالك المنازل الفخمة والجميلة ومنازل الصفيح والعشوائي ففي الوقت الذي تدخل وتخرج من السوق يوميا بضائع بملايين الدولارات الا انه في نفس الوقت تجد الفقير يصاحب الثري والغني يجاور الفقير وقد تجد العديد من المنازل تعود لحقب قديمة منذ عهد الامبراطور منليك والامبراطور هيلي سلاسي وليس بغريبة مناطق مثل (اميركان قبي- ابا كرا – تخلي هيمانوت – امدي – سباتنجا – اتكلت تارا – هبتي جورقس دلدي – والخ ) وتكاد تلك المناطق تحكي عن عراقتها بنفسها من خلال المواد التي شيدت بها واسماء المناطق والاحياء داخل مركاتو تعود لمخلتف الثقافات والقبائل والقوميات الاثيوبية المختلفة وهذا يوضح لك ان هذا السوق به تعايش بصورة غريبة وتكاد تجزم انه لقومية محددة في بادئ الامر ولكن عندما تتحرك تجد كل اللهجات واللغات الاثيوبية داخل هذه البقعة وتجد في السوق قسم لكل شئ مستعمل وجديد وحديث لاتوجد بضاعة لاتباع في مركاتو ابدا .

 

التعايش في مركاتو

وفي مركاتوايضا كنيسة راقوئيل تجاور مسجد الانور العريق دون ان يكل او يمل احد من الاخر وتجد متاجر اشرطة واسطوانات المديح المدمجة تباع بجوار اشرطة الزامير الكنسية متقاربة وتسمع اصوات مكبرات الاصوات مابين المديح والمنظومة في ان واحد وفي شارع واحد .
وفي مركاتو الفقير لايفارق الغني ابدا فالكل محتاج للاخر الفقير ليعمل في الموقع والغني بحوجة للعامل وتجد كل الطبقات في تلك الرقعة الفريدة من نوعها ومابين احياء الفقراء التي تتوسط المتاجر وملايين البرات التي تدخل يوميا يكسب الجميع رزقه بكل قناعة واملا في غداً واعد بالخير والثراء والرضاء .

حداثة في المنطقة

مركاتو

لجأت الحكومة اخيرا في ادخال بعض الخدمات على المنطقة مثل خط قطار اديس الكهربائي وحاولت تخطيط المنطقة ورفع الاحياء العشوائية بتعويض اصحابها في المجمعات السكنية الحديثة في بعض المناطق وتوسيع الشوارع وسلفتتها وبناء المجمعات التجارية الحديثة واقناع المستثمريين في الدخول بنمط متطور باسلوب المتاجر الحديثة والمجمعات التجارية وغريبا قد تتغيرصورة مساكن الصفيح الى معالم ومناظر افضل .
كل هذه الحداثة التي بدأت تواكبها المنطقة قد تفقد المنطقة رونقها وحياتها الاجتماعية الفريدة والتنوع الذي يذكر في كل المناسبات وكذلك الصور التقليدية وقد نصل لفرض اسلوب حديث يواكب الاثرياء ويصعب للفقير ان يتعايش معه .
احيانا التطور له ضريبة تكون ثقيلة على كاهل المواطن العادي والذي قد يخرج من منطقة نشأ وترعرع فيها وله فيها ذكريات لاتنسي ابدا .

‏‎Anwar Ibrahim‎‏ 

Comments

هنا تستطيع ان تترك تعليقا عبر حسابك في الفيسبوك دون إدخال الاميل او البيانات الخاصة بك

عن Shefa Alafari

شاهد أيضاً

 السجناء والنشطاء السياسيين يحثون ادراة سجن ماكلاوي علي اطلاق سراحهم

تقدمت مجموعة من الناشطن والسياسيين في سجن مأكلاوي الشهير بأديس ابابا ،بخطاب الي ادارة السجن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.