الرئيسية / مقالات / اللهم البسها ثوب الصحة

اللهم البسها ثوب الصحة

مقولة

أن تقول هناك عمل فني جيد لكن لا يفهمه عامة الناس كأن تقول أنه هناك أكل جيد جدا لكن معظم الناس لا يستطيعون أكله.

دور الفن لا يقل عن دور أي علم آخر،إذا كان صاحب الموهبة الفنية حريص علي رسالة الفن من الإتلاف والضياع والتسول.يقول الكاتب الفلسطيني ممدوح عدوان : إن الفنان يعطي لأنه لا يستطيع الا أن لا يعطي،إنه لا يستطيع السكوت،وعطاء الفنان كالجرب،كلما حككته كان عليك أن تحكه أكثر ويصبح غير قادر علي التوقف عن الحك والعطاء،وحتي لو كان العطاء سابقا لزمنه) ونحن هنا بصدد الحديث عن الفنانة الجيبوتية فاطمة أحمد الذي تعتبر من أوائل الفنانيين في جيبوتي،وحققت أغانييها نجاحا جماهيريا لافتا ولا تزال،حتي اليوم تعتبر من أنجح وأهم الأصوات في جمهورية جيبوتي.والفنانة فاطمة أحمد بدأت مسيرتها الفنية كما بدأ معظم الفنانيين الجيبوتيين،معتمدة علي موهبتها الفنية وقدراتها الصوتية.فتمكنت السيدة فاطمة من إيصال رسالتها الفنية الي الشعب الذي أحب صوتها حتي أصبحت من الأصوات المميزة في الساحة الجيبوتية.ويقول الفلاسفة: لن يخدم الفن أو العلم جمهرة الشعب الا إذا عاش العلماء والفنانون بين صفوفه،وأحبوا أفراده،وقدموا خدماتهم العلمية والفنية له.ولم يطالبوا بإمتيازات خاصة لعزلهم عن مواطنيه”.ومن هذا المنبر نسأل الله العلي القدير الشفاء للسيدة الفنانة فاطمة أحمد،اللهم أني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين اللهم البسها ثوب الصحة والعافية عاجلا غير آجل يا أرحم الراحمين.والمجموعة التي يقودها السيد تراب تطالب كل الجيبوتيين بضرورة مساندتها لتتعافي وتخرج من محنتها الصحية التي تعاني منها الفنانة،عبر الدعاء لها بالشفاء العاجل،ونسأل الله الشفاء العاجل أيضا للفنان الجيبوتي فؤاد المعروف ب

IIkacase-

إبراهيم علي

Comments

هنا تستطيع ان تترك تعليقا عبر حسابك في الفيسبوك دون إدخال الاميل او البيانات الخاصة بك

عن Ibarhim Ali

شاهد أيضاً

الموت قدرنا

رحل الدكتور عوض داود وفي قلبه مرارة كالعلقم،لكنه آبي أن يظهر للناس الا البسمة والطيبة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.