الرئيسية / اخبار / أخبار إثيوبيا / الجزيرة تفتتح مكتبا في إثيوبيا وتعين توكل مديرا لمكتبها الإقليمي
(FILES) This file photo taken on August 16, 2013 shows the Al Jazeera logo in the new Al Jazeera America television broadcast studio on West 34th Street in New York. Al-Jazeera America was set to sign off April 12, 2016 after a costly and failed effort to break into the US cable news market. The channel launched in 2013 by the global media group based in Qatar won praise for its news coverage, but fell far short of viewership and advertising goals. / AFP PHOTO / STAN HONDA

الجزيرة تفتتح مكتبا في إثيوبيا وتعين توكل مديرا لمكتبها الإقليمي

افتتحت شبكة الجزيرة أمس الخميس مكتبا  اقليميا لها في العاصمة الإثيوبية  اديس أبابا وسط حضور عدد من السفراء المعتمدين في إثيوبيا .

كما حضر مراسم الافتتاح مدير إدارة الإعلام في مكتب الاتصال الحكومي بإثيوبيا محمد سعيد، ومستشار وزير الخارجية الإثيوبي محمود درير غيدي، والمتحدث باسم الخارجية الإثيوبية ملس ألم، وعدد من الشخصيات الدولية والإقليمية، ووسائل الإعلام الإثيوبية.

وألقى “سعيد”، الذي افتتح الحفل، كلمة بهذا المناسبة، أكد خلالها استعداد مكتب الاتصال الحكومي على تقديم كافة التسهيلات لإنجاح عمل شبكة “الجزيرة” في إثيوبيا.

وقال إن افتتاح “الجزيرة” مكتب لها في إثيوبيا سيسهم في نقل أخبار إثيوبيا وإفريقيا باعتبار أديس أبابا مقراً للاتحاد الإفريقي واللجنة الاقتصادية لإفريقيا التابعة للأمم المتحدة، بجانب العديد من الهيئات والمنظمات الدولية والإقليمية.

من جهته أعرب مدير مكتب شبكة الجزيرة الإعلامية في إثيوبيا  “محمد طه توكل”، عن امتنانه للحكومة الإثيوبية وما قدمته من تسهيلات لافتتاح المكتب، وقال: نقدر جهود كل المسؤولين الإثيوبيين وعلى رأسهم وزير الاتصال الحكومي “نقيري لينشو”.

وفي تصريحات صحفية عقب مراسم الافتتاح، أعرب وزير الاتصال الحكومي في إثيوبيا، نيقيري لينشو، عن ارتياحه لمبادرة “الجزيرة” بافتتاح مكتب لها في إثيوبيا.

المصدر : وكالات +الشرق

عن Shefa Alafari

شاهد أيضاً

“سيداما” قومية إثيوبية لها رثها حققت مطالب خاصة بها بأنشاء أقليم

“سيداما” قومية إثيوبية لها أرثها حققت مطالب خاصة بها بأنشاء أقليم بقلم/ أنور إبراهيم (كاتب …

تعليق واحد

  1. أتمنى أن تجد القضيه الإرتريه فسحتا من تسليط الضوء عليها من مصباح ألجزيره الذي سيضاء بأديس أببا .خاصتا أن مدير ألجزيره هناك هو الأستاذ توكل .طبعا هذا ليس هينا أن يستطيع إختراق التعتيم الإعلامي الذي يعانون منه الإرتريين بالداخل. ولكن لابد من أن يجدو طريقا يستطيعون به نقل مايعانيه أهلنا بإريتريا . المجتمع الدولي لايعرف شيئا عما يحدث بالداخل من إعتقالات وتهجير قسري وظروف إقتصاديه مهينه . فعلى ألجزيره مهمه كبيره لتخفيف ذلك عن الإرتريين بنقل كل هذا للعالم . اذا اخ توكل لديك مهمه عظيمه نتمنى لك التوفيق فيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.